العقرب الفضي

منتدي العقرب الفضي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رسالة هاااااااااااااامة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بوبا الحبوبة
مشرف الملتقى العام
مشرف الملتقى العام
avatar

Time :

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2293
تاريخ التسجيل : 20/11/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رسالة هاااااااااااااامة    الجمعة أغسطس 13, 2010 11:20 pm

قصة حقيقية
من قصاصة ورق وجدت بأحد الكراسى بمطار مسقط الدولى

نعم ربتنى الشغالة الهندية .... رسالة إلى أمى مع التحية

المكان: قاعة المغادرون مطار مسقط الدولى


الزمن : الثانية عشرا بعد منتصف الليل


أكتب إليك يا أمى من مطار مسقط الدولى ها أنا الآن فى القاعة 23 فى إنتظار الباص الذى سوف يقلنى إلى سلم الطائرة الجو بارد وأحس بإنتعاش من المنظر الأطفال نائمون بأحضان أمهاتهم بعض الهدوء يعم القاعة مع صوت خفيف للمذياع يخبر الذين تأخروا بالتعجيل بتخليص إجراءاتهم ..
أما أنا أخرجت ورقتى وقلمى من سترتى وبدأت اكتب إليكى مستغل الوقت قبل موعد الإقلاع ..
أتمنى أن تتفكرى بكل حرف سوف أخطه لكى وتتمعنى وتسترجعى ذاكرتك إلى الوراء قبل 14 سنة عندما حملتى بى 9 أشهر من المعاناة وبعدها خرجت إلى الدنيا وتركتينى بعد مضى شهرين لتكمل الشغالة الهندية " كومارى " الحمل الثقيل الذى أحسستى بأنه سوف يقتل أحلامك وطموحك الوظيفى .. وفوق ذلك تفقدى رشاقتك وتذبلى مثل الوردة التى يمنع عنها الماء ....



نعم هذه هى الحقيقه التى دئبت " كومارى " عند بلوغى تلقينى هذة الحكاية وكإنها تقصد إسقالى أو تنشئتى على حبها وكرهك أنتى حتى لايضيع تعبها .. ولا أعلم ماذا كان يدور فى خلدها الذى أعلمه الآن بأن حبى لها حقيقى نابع من قلبى الذى عرفها منذ نشئتى


فى كل مرة أردت بأن تستقطعى من وقتك الثمين ولو بضع دقائق لكى أحكى لك ما يدور بخاطرى وأشرح لكى إبتعادكى عنى وإبتعاد مشاعرى بجهات أخرى عنكى وأبوح لكى بما أشعر به بعد أن سافرت " كومارى " إلى بلدها الهند ....


صدقينى أمى وأنا أناديك بهذا الأسم ولكن لا أشعر به ولا أحسه بأنه من قلبى ولكن هى الفطرة وحدها من لقننى هذه الكلمة


أما الإحساس الحقيقى لا يوجد لدى لكى أمنحك إياه فقد إستهلكته شغالتنا وشربت منه وإرتوت ورحلت وتركت طفلها الذى لم تلده ولكن ربته على حبها ..

قد كانت تحكى لى كيف هى الأيام الأولى بعد مضى شهرين من ولادتى كيف تركتينى وعاودتى إلى عملك مع أنه تم منحك أجازة ثلاثة أشهر ولكن حبك لعملك أعماكى أحساسك بطفلك

وعند بلوغى سن الفهم كانت " كومارى " تحكى لى قصص بدايات معاناتى وصرخاتى وآنينى وتوجعى حيث كانت تسهر لراحتى وتجلب الدواء لى وتسقينى من الحليب المصنع وأنت يا من تدعين بأنى طفلك بالأسم تغطين فى سبات عميق لا تحبين سماع بكائى .. يؤذيكى وينغص عليك نومك الهنئ .. حتى تقوميى إلى عملك نشيطة طابعة على خدى قبلة صغيرة وكأنى دمية تتركينها صباحا ثم تعودى إليها بعد الظهر ..

كم مرت بكيت وأنا ابن السنتين أجرى خلفك صباحا وأنت ذاهبة إلى العمل ومساء وأنت ذاهبة الى التسوق ولكن لا حياة لمن تنادى فقد كانت " كومارى " الحضن الدافئ والقلب الحنون والبلسم الشافى



كبرت ولم أجدك أمامى .. وجدتها هى تلاعبنى تلاطفنى تسقينى إذا عطشت تطعمنى إذا جعت تبدل لى ملابسى إذا إتسخت تمسح لى دمعتى إذا بكيت تقوم على راحتى حتى عندما أمرض وأحتاج إليك لا أجدك أجدها هى من ينام بجانبى يعطينى الدواء ويقيس حرارتى ولا تنام إلا إذا أغمضت عينى


كبرت وكبر حبى لها وصغرتى أنتى بعينى وبدأت أعى كل ما حولى وأفهم كل شئ ، وكبر حبى لها لإنها لم تفارقنى منذ اليوم الأول لى بالمدرسة كانت تعد لى الإفطار وتنتظرنى عند باب البيت لكى تتأكد من ركوبى الباص سالما ولا تكتفى بذلك إنما تلوح بيدها إلى أن يفارق الباص ناظرها وأنت بالجانب الآخر تضعين المساحيق وتتزينين للخروج للعمل ولا تكلفين نفسك بالسؤال عنى وعند عودتى من المدرسة أجدها تنتظرنى عند باب البيت تحمل حقيبتى عنى وتغير ملابسى وتجهز لى الغداء وأنت يا من أرتبط إسمك بأنك أمى لم أستطيع أن أتذكرك ولو بصورة فى مخيلتى أو موقف يشفع لكى اليوم فها أنا قد كبرت وبلغت والآن أحمل حقائبى معلن حسم الصراع الذى يدور فى داخلى منذ اليوم الأول لسفر شغالتنا " كومارى " وإلى اليوم
لم أعد أستطيع الجلوس فقد ضاقت الدنيا على بما رحبت وبلغت من الوجع والألم والإشتياق مبلغ لا أريد بأن أؤذى أحد فإنى أحس بأن رأسى سوف ينفجر ومثل ما تركتمونى أنتى وأبى وأنا طفل صغير ما الذى يضيركم وأنا شاب يافع ابن الرابعة عشر أقدر بأن أختار حياتى وما أريد

وداعا أماه كم تمنيت بأن تطلع هذه الكلمة من قلبى حتى وأنا أودعك الوداع الأخير ولكن قتلتى كل شئ جميل كل إحساس ومشاعر للأم فينى ..
ذبحتنى من الوريد إلى الوريد هذا ما جنيتى وجنى أبى



إعذرينى الآن فقد جاء الباص الذى يقلنا إلى سلم الطائرة المتجة إلى حيث أمى تعيش لأعيش معها بقية عمرى

وصدقينى نصيحة منى لا تحاولون البحث عنى أو إرغامى على العودة فإنى وإن عدت أعود جثة هامدة لا فائدة منها نصيحتى إليكم .. أنتى وأبى إذا أنجبتم ابن آخر إتخذونى درس لبقية حياتكم

ما رأيكم ؟؟؟؟

مع تحياتى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: رسالة هاااااااااااااامة    السبت أغسطس 14, 2010 1:16 am





قصة مؤثرة ومعبرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بوبا الحبوبة
مشرف الملتقى العام
مشرف الملتقى العام
avatar

Time :

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2293
تاريخ التسجيل : 20/11/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: رسالة هاااااااااااااامة    السبت أغسطس 14, 2010 1:16 pm



أسعدنى مرورك كثير يانسر

ولك تحياتى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ملكة الحب
مشرفة ملتقى الصور
مشرفة ملتقى الصور
avatar

Time :

الجنس : انثى
علم الدولة : moraco
عدد المساهمات : 2969
تاريخ التسجيل : 09/07/2010
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: رسالة هاااااااااااااامة    السبت أغسطس 14, 2010 3:45 pm


لقد تفشت الكثير من القضايا المشينة والمخلة لعاداتنا وتقاليدنا .. وأنا حزينة أشد الحزن أن تحدث مثل هذه الطفرات مجتمعنا هذا .. إنها من أشد القضايا التى تفتك بالمجتمعات .. قضية عقوق الأبوين لأبنائهم .. ذلك ما لم يحسب له البعض حسابا .. والعياذ بالله منهم .. فيمضي الأب سعيا وراء المشاريع والصفقات المربحة ولم يلفت إنتباهة يوما أن يتأكد من أن إبنة قد أدى فرائضة الخمس في وقتها ام لا .. أو حتى أن يخصص يوما من كل إسبوع ليتابع مستوى إبنة التحصيلي في المدرسة .. وغيرها من المسؤليات المفروضة في حق هذا الإبن عن ذلك الأب .. ناهيك أن بعض الأمهات قد أتخذت من الإنفتاح والتطور ذريعة لأن تعق بأبنائها وتهملهم .. وترمي بهم في أحضان تلك الخادمة .. حيث أننا لا نعلم كيف سيكون مصير هاؤلاء الأبناء معها .. كم سمعنا الكثير من تلك القصص المروعة عن ما حل بؤلائك الأطفال وكيف يستعملون كأداة للأنتقام من أمهاتهم لما يفرضنة عليهن من أعباء .. وربما البعض قد يسلم منها في حين أنة قد فقد حظن أمة الذي نبذة وهو في المهد .. حيث وجد أماً أخرى ترعاة وتهتم به وتوالية .. ..


لاحول ولا قوة الا بالله

من جد في امهات واباء من نفس النوعيه هذي؟

ياريت كل وحده ترمي عيالها للشغاااله تاخذ القصه هذي عضه وعبره لانها فيوم من الاايام راح تحتاج لعنايه من اولادها اللي اهملتهم


جزاكي الله الف خير


ْْاللهم إني أسألك الأنس بقربكْْْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: رسالة هاااااااااااااامة    السبت أغسطس 14, 2010 3:54 pm





رسالة فعلا هامة


جزاكى الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بوبا الحبوبة
مشرف الملتقى العام
مشرف الملتقى العام
avatar

Time :

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2293
تاريخ التسجيل : 20/11/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: رسالة هاااااااااااااامة    السبت أغسطس 14, 2010 4:08 pm




حبيبتى ملكة الحب

كالعادة منورة موضوعاتى يارب دايما

وأرائك وأفكارك عندى ذات قيمة عالية

والله تعودت على مشاركتك لى فى كل موضوع

وأنتظر هذه المشاركة بشوق



ظلى بجانبى يا ملكتى


cheers cheers
ِ

ِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بوبا الحبوبة
مشرف الملتقى العام
مشرف الملتقى العام
avatar

Time :

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2293
تاريخ التسجيل : 20/11/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: رسالة هاااااااااااااامة    السبت أغسطس 14, 2010 4:10 pm




أخى نسر

أشكر مشاركتك لى ومرورك الرائع

وجزانا الله الخير جميعا



Smile Smile Smile Smile





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رسالة هاااااااااااااامة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العقرب الفضي :: أقسام المنتدي :: ملتقي الأدب والشعر :: ركن القصص والروايات-
انتقل الى: